منتديات أعضاء النادي الرياضي الاتحاد للطلبة النجباء الشيخ عامر

موقع خاص بنشاطات أعضاء نادي الاتحاد الرياضي للطلبة النجباء لمتوسطة قارة الطين الجديدة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ima68g10.jpg imag6610.jpg ima95g10.jpg ima87g10.jpg imapkp10.jpg imaiui10.jpg
im-age10.jpg imag8910.jpg iouuo10.jpg imar-r10.jpg iy-mag10.jpg 7961510.jpg
6185010.jpg 916410.jpg im_y_y10.jpg ikjhy10.jpg ima23g10.jpg im686310.jpg
imay-y10.jpg 4510.jpg popo10.jpg tftf10.jpg ooopi10.jpg iige110.jpg

شاطر | 
 

 نادي الاتحاد الرياضي للطلبة النجباء 04

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المشرف العام
Admin


المساهمات : 56
تاريخ التسجيل : 31/07/2017

مُساهمةموضوع: نادي الاتحاد الرياضي للطلبة النجباء 04   الإثنين سبتمبر 04, 2017 7:31 am

............قضينا حوالي ساعة من الزمن في هذا الجو الرومانسي الساحر وما زاده جمالا غروب الشمس وخاصة ونحن نشاهده من أعلى قمة في المنيعة ، بلادنا تزخر بمناظر جميلة  جدا ، استفاد الأعضاء كثيرا من هذا المكان التاريخي  لولا بعد المكان عن مكان إقامتنا لبقينا وقتا أطول في هذا المكان الساحر جدا وقد طلب منا الأعضاء البقاء أكبر مدة ممكنة لكن ماذا نفعل ووقت  صلاة المغرب قد داهمنا بسرعة اجتمعنا في ساحة قمة القصر وأخذنا صور تذكارية للجميع ثم تركنا المجال للأعضاء لمن أراد أخذ صور تذكارية وزدنا لهم مدة ربع ساعة ثم نزلنا من القمة متجهين إلى الحافلة للعودة إلى مكان الإقامة ببيت الشباب بعدما قضينا أمسية وأوقات ساحرة وجميلة رسخت في أذهاننا طول الدهر والأيام، لمسنا تحصر في بعض الأعضاء لعدم البقاء لبعض الوقت في القصر القديم والعودة بسرعة، حقيقة مكان جميل جدا.










لو أردنا أن نظيف شيئا في وصف  القصر القديم لقلنا أنه يرى الزائر عندما يزوره أن بناياته وغرقه طبق الأصل للهندسة الأمازيغية  وخاصة من حيث اعتماد إستراتجية الأمن في البناء وإحاطة المكان بأسوار وهذا ما يوجد لابد الحفاظ عليه ، وإعادة ترميمه  حتى يبقى معلما للأجيال اللاحقة .  عدنا لمكان إقامتنا وكلنا مفعومين بالأمل بقضاء بقية الرحلة في سعادة .
ذهب كل فوج إلى غرفته للتحضير لصلاة المغرب التي أدينا جماعة في إحدى الغرف ، تم قرأنا ما تيسر من القرآن الكريم ، ثم فتحنا باب النقاش مع الأعضاء حول أمور النادي تدخل الأستاذ حمياني نورالدين وقدم كلمة  عبارة عن نصائح للأعضاء حول المحافظة على مكسب النادي وأنه من النادر أن تتوفر مدارسنا مثل نادي الاتحاد الرياضي للطلبة النجباء وأنه  حقيقة معجب بكل أعضاء النادي وخصالهم الحسنة وهذا ما زاده احتراما للنادي والأعضاء ، كما نوه بالمجهودات التي يبذلها كل من الأستاذين :
الطالب باحمد عبد الله أبوالصديق ناصر من أجل النادر وأنه من النادر أن نجد مثلهما شكر أعضاء النادي على دعوتهم لمشاركتهم رحلتهم وتمنى لهم رحلة ممتعة للجميع.
أدينا صلاة العشاء جماعة ثم تناولنا العشاء وكان عشاء دسم ، توجه كل فوج إلى غرفته لتكملة  السهرة في فراشهم والنوم وموعدنا الصبح.
في الصباح الباكر توجهنا إلى إحدى المتوسطات الموجودة في المنيعة أين أجرينا مقابلة في كرة القدم مع فريق المتوسطة والتي كان مديرها السيد خياط يحي من القرارة ، الذي وجدناه في استقبالنا رفقة أستاذ الرياضة لتلك المتوسطة أين عين نفسه حكم للمقابلة ؟ كان الفريق الذي  لعبنا معه لم يفهم أنه فريق متوسطة أو ثانوي ؟  لكن هذا غير مهم لأن هدفنا الأول هو الترفيه وتغيير الجو للأعضاء أجرينا مقابلة استعراضية – مادام اللاعب أحميدة والرشام أحميدة  وفي دار أحميدة – شارك كل اللاعبين في هذه المقابلة .
النادي الرياضي.






في النهاية ألقى السيد خياط يحي كلمة  أين شكر نادي الاتحاد الرياضي على هذه المبادرة وحبذ لو كان في متوسطته نادي رياضي مدرسي وتمنى التوفيق لإدارة النادي مستقبلا.
بعد أن أخد الأعضاء قسط من الراحة بعد المقابلة توجهنا مباشرة إلى البحيرة ثاني معلم سياحي بمدينة المنيعة بعد القصر القديم. وصلنا إليها بعد سير نصف ساعة وسط غابات المنيعة وتلوح لك من بعيد كأنها بحيرة عظيمة وسط غابات النخيل الشاسعة.
وقتها  كانت مليئة بالطيور المهاجرة  وكأنها ترحب بنا ، نزلنا إليها وبالمناسبة بين مكان توقف الحافلة والبحيرة مسافة كبيرة وتقع البحيرة وسط منحدر رملي وهذا مازاد للمكان جمالا  وروعة ، مشينا كثيرا وتسابقنا كثيرا حتى وصلنا إلى شاطئ البحيرة  كان الجو جميل والمنطقة شاسعة تساعد على أن تكون قطب سياحي لو وجدت الاعتناء من السلطات المحلية.  قمنا بعدة ألعاب بجانب البحيرة منافسة بين الأفواج  الثلاثة وطاقم الإدارة.
قضينا حوالي ساعتين من الزمن في هذا الجو المفعم بالحيوية والمنافسة  حقا قضينا جوا جميل في البحيرة كانت منطقة ساحرة ، كفيلة أن تحقق مكاسب لمدينة المنعة لو وجدت العناية ، وجدنا فيها كل أنواع الطيور المهاجرة  تسبح في البحيرة كأنك  في بلد خارج الوطن.
بعد ذلك صعدنا في الحافلة متجهين لزيارة كنيسة الآباء البيض  كمرحلة ثالثة في  برنامج رحلتنا  تبعد عن البحيرة حوالي 20 كلم  وكان الطريق وسط الغابات والمساكن الطوبية التي توحي بزمن البساطة لدى سكان المنيعة المضيافين  والكرماء .
لمسنا في الأعضاء فرحة كبيرة من البرنامج المسطر لرحلتهم وهذا مازا دنا عزيمة وإصرار على تطبيقه حتى النهاية وكانت الساعة حينئذ الحادية عشر صباحا. وصلنا  منطقة الكنيسة  فوجدناها تقع في منطقة  غابية ولم نجد في البداية فيها أحد  وبعد بحث وجدنا قيم هذا الكنيسة وهو من سكان المنيعة.






استقبلنا وفتح لنا باب الكنيسة أين طفنا  بأرجائها وما تحويه من معالم تخص الديانة المسيحية، قدم قيم الكنيسة لمحة عن  تأسيس الكنيسة ومن كان يسيرها والفترة التاريخية لها، وقال لنا أنه كان يزورها السياح الأجانب وكذلك من داخل التراب الوطني مازالت الكنيسة تحتفظ بمعالمها
رغم بعض الإهمال الذي يحيط بها وخاصة جوانبها الخارجية طرح بعض الأعضاء على هذا القيم  بعض الأسئلة أجاب على بعضها , لاحظنا أن هذا القيم لا
يملك المعلومات الثابتة حول تأسيس هذه الكنيسة ونأمل من السلطات  المحلية أن تعيد النظر في تعيين مثل  هذا القيم في هذا المعلم.
اجتمعنا في قاعة الصلاة بالكنيسة أين  ألقى الأستاذ الطالب باحمد  كلمة شكر فيها قيم الكنيسة على كل المعلومات التي قدمها للأعضاء ، وشكره على صبره معنا طول تواجدنا بالكنيسة ، ومن  الصدف نجد أن أغلبية الأعضاء لا يعرفون بأنه توجد بمدينة المنيعة كنيسة خرجنا بعد ذلك إلى  خارج الكنيسة أين اخترنا مكان داخل الغابة وتناولنا التمر  والحليب وكذلك حتى نستريح ويستريح الأعضاء بعض الوقت وكانت زيارتنا للكنيسة كأخر معلم تاريخ وسياحي نزوره بالمنيعة وأخر مرحلة في برنامجنا المسطر.
توجهنا بعد ذلك إلى بيت الشباب لنحزم أمتعتنا ونعود إلى بريان قمنا بتنظيف وترتيب الغرف التي نزلنا فيها في بيت الشباب وذلك من شيمنا طبعا.

في الطريق توقفنا بإحدى الغابات أين استرحنا لبعض الوقت وتناول بعض المشروبات والحلوة وكانت مناسبة لتكريم الأستاذ حمياني نورالدين الذي أبت إدارة النادي وبالتنسيق مع التلاميذ أعضاء النادي بتكريمه وشكره على كل ماقدمه للنادي  ألقى الأستاذ أبوالصديق الناصر كلمة نوه بخصال الأستاذ حمياني نورالدين  ومدى تفانيه وإخلاصه
للنادي والمتوسطة.
قام ممثل التلاميذ التلميذ النجيب محرزي إبراهيم ونيابة عن زملائه التلاميذ بشكر الأستاذ نورالدين حمياني على إخلاصه في خدمة المتوسطة والنادي الرياضي وقدم له شهادة عرفان ممضاة من طرف جميع تلاميذ النادي وميدالية ذهبية كرمز محبة وتقدير وعرفان للأستاذ.
وكانت هذه الوقفة أخر مرحلة في برنامج الرحلة وبعد ذلك ركبنا الحافلة وتوجهنا إلى بريان لمسنا في الحافلة التعب الذي أصاب جل الأعضاء بحيث خلد للنوم أغلبية الأعضاء حتى وصولنا إلى مدخل بريان.
كانت رحلة فريدة من نوعها،  أقولها وأعتز بذلك حققنا بها مكاسبنا وأهدافنا المسطرة اكتسبنا أعضاء في قمة الروعة خلدنا معهم ذكريات جميلة تبقى ترن على مسامعنا ومسامعهن طول الدهر والأيام، حقيقة عندما نتذكر هذه الرحلة اليوم يصيبنا حنين لمعاودتها.ونحن من جديد لتلك اللحظات الجميلة والخالدة . 







زيارة أعضاء النادي الرياضي لمدينة العطف المضيافة :


كانت هذه الزيارة بطلب من زميلنا في المهنة وصديقنا الأستاذ حاج عيسى صالح  أستاذ التربية البدنية بالعطف ، وحدث التنسيق لها لما التقينا بإحدى الندوات التي نظمها مفتش المادة حيث تم الترتيب  لهذه الزيارة.
تم الاتفاق مع الزميل الحاج عيسى صالح على كل الترتيبات وتم تحديد موعد لهذه الزيارة ، وتم إعطاء التلاميذ الترخيص الخاصة بالموافقة الأبوية لهم ، وحدد الطاقم المرافق للتلاميذ في زيارتهم مكون من الأستاذ الطالب باحمد عبد الله والأستاذ أبوالصديق الناصر وقمنا بدعوة الأستاذ تمزغين حمو أستاذ مادة التربية الفنية لكي يكون ضيف النادي في هذه الزيارة لمدينة العطف المضيافة عندما وصلنا إلى مدينة العطف وجدنا الأستاذ الحاج عيسى صالح في استقبالنا مع دليل خصص لموافقة التلاميذ في زيارتهم لمدينة العطف ومعالمها التاريخية  ، اصطحبنا الدليل بين أزقة المدينة التاريخية يستوقفنا  في كل لحظة لتقديم شروحات حول ذلك المكان زرنا عدة أماكن قديمة توحي بحضارة المدن الميزابية وتاريخها العريق وكانت فرصة للأعضاء  للتعرف على أول مدينة شيدت في وادي مزاب ومازالت مدينة العطف تحتفظ بمعالمها القديمة  ذات الهندسة المعمارية الميزابية.
توجهنا بعد ذلك إلى مقر جمعية الطفولة السعيدة لاضطلاع على نشاطات هذه الجمعية الفتية ، وجدنا في استقبالنا  مسيروها تم استضافتنا في القاعة المخصصة لاستقبال الضيوف
قدمت لنا توضيحات ولمحة عن تأسيس الجمعية وما هي أهدافها وما هي انجازاتها منذ تأسيسها إلى حد الآن. كانت لنا فرصة لاكتساب مهارات المعاملة مع الطفولة تم إكرامنا ببعض المشروبات والحلويات من طرف إدارة الجمعية  وفتح بعد ذلك باب النقاش مع أعضاء الجمعية .
ألقى الأستاذ الطالب باحمد عبد الله كلمة شكر فيها الجمعية وطاقمها الإداري  على كرم الضيافة وقدمنا لهم شهادات  شكر وعرفان.
بعد ذلك توجهنا مباشرة إلى إحدى دور العشائر للعطف أين تناولنا الغذاء رفقة أحد أعضاء حلقة العزابة لمدينة العطف وكانت مناسبة أين قدم للأعضاء النادي بعض النصائح التي تفيدهم في الحياة اليومية. بعدها قمنا بجولة في المدينة رفقة الدليل  و أجرينا مقابلة ودية مع إحدى فرق الحي وعدنا إلى بريان في حدود الساعة الخامسة والنصف.











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://berriane1969.yoo7.com
 
نادي الاتحاد الرياضي للطلبة النجباء 04
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أعضاء النادي الرياضي الاتحاد للطلبة النجباء الشيخ عامر :: شؤون النادي الرياضي :: استطلاع و روبورتاج-
انتقل الى: